10 أفضل علاج القولون العصبي (أعشاب، أدوية، نظام الغذائي)

علاج القولون العصبي

انتشرت متلازمة القولون العصبي بشكل كبير في الآونة الأخيرة. فيما يلي أعراض متلازمة القولون العصبي وأسباب إصابته، وطرق علاج متلازمة القولون العصبي منتشرة على نطاق واسع في الآونة الأخيرة، بحيث تؤثر على الأنشطة اليومية العادية للشخص، ويعاني المصاب بالقولون العصبي لأعراض مختلفة مما يسبب له الشعور بالتعب، بما في ذلك وتشنجات تؤثر على منطقة البطن، وفيما يلي نتعرف على أعراض متلازمة القولون العصبي، وأسباب العدوى وطرق مختلفة لعلاج (كالأعشاب وأدوية وتغير نمط الغذائي) متلازمة القولون العصبي.

أعراض شائعة لمصابي القولون العصبي (IBS)

1.الألم والتشنج

ألم البطن هو الأكثر شيوعا وعامل مهم في التشخيص. تعمل الأمعاء والدماغ معًا للتحكم في الهضم عن طريق الهرمونات والأعصاب وإشارات البكتيريا الجيدة التي تعيش في أمعائك.

يتم تشويه هذه الإشارات التعاونية في المرضى الذين يعانون من القولون العصبي IBS، الأمر الذي يؤدي إلى توتر مؤلم وغير منسق لعضلات الجهاز الهضمي. يحدث هذا الألم عادة في أسفل البطن أو في جميع أنحاء البطن، وقد ينخفض الألم بعد حركة الأمعاء.

2.الإسهال

يؤثر على حوالي ثلث المرضى – يمكن أن يؤدي إلى الرغبة المفاجئة والفورية للتبرز. بل هو أيضا مصدر الإجهاد. يتجنب البعض الأحداث الاجتماعية خوفًا من الإسهال المفاجئ، وقد يحتوي البراز أيضًا على مخاط.

3.الإمساك

النوع الأكثر شيوعا من متلازمة القولون العصبي (IBS) هو النوع السائد، مما يؤثر على ما يقرب من 50٪ من الأشخاص الذين يعانون من مرض القولون العصبي. العلاقة المضطربة بين الدماغ والأمعاء يمكن أن تسرع أو تبطئ وقت العبور الطبيعي للبراز. عندما يبطئ وقت العبور، تمتص الأمعاء المزيد من الماء من البراز، ويصبح مروره أكثر صعوبة.

على الرغم من أنه يبدو غير بديهي، فإنه يمكن أن يسبب الإمساك والإسهال.

4.تناوب الإمساك والإسهال

الإسهال والإمساك المختلط أو بالتناوب تؤثر على حوالي 20٪ من المرضى الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي والإسهال والإمساك تشمل آلام البطن المزمنة المتكررة.

الألم هو أهم دليل على أن التغيرات في حركات الأمعاء لا ترتبط بالنظام الغذائي أو الالتهابات الخفيفة الشائعة.

5.تغيرات في حركات الأمعاء

البراز البطيء في كثير من الأحيان يذوى بالجفاف الأمعاء كما تمتص الأمعاء الماء، وهذا بدوره يؤدي إلى تصلب البراز، والتي يمكن أن تؤدي إلى تفاقم أعراض الإمساك.

الحركة السريعة للبراز من خلال الأمعاء لا تترك الكثير من الوقت لامتصاص الماء، ويؤدي إلى براز رخو يميز الإسهال. متلازمة القولون العصبي يمكن أيضا أن يسبب تراكم المخاط في البراز.

الدم في البراز يمكن أن يكون علامة على حالة طبية خطيرة أخرى وأنه يستحق زيارة الطبيب. قد يظهر الدم في البراز أحمر، ولكن في كثير من الأحيان يبدو مظلمًا جدًا أو أسود اللون.

6.الغازات والانتفاخ

يؤدي الهضم المتغير إلى زيادة إنتاج الغاز في الأمعاء، مما يسبب الانتفاخ غير مريح. يرى العديد من الأشخاص المصابين بمتلازمة القولون العصبي أن الانتفاخ هو أكثر أعراض الاضطراب استمراراً وإزعاجاً، ويمكن أن يساعد تجنب اللاكتوز في تقليل التورم.

7.عدم تحمل الطعام

ويذكر ما يصل إلى 70% من الأشخاص المصابين بمرض القولون العصبي أن بعض الأطعمة، مثل اللاكتوز والجلوتين، تسبب الأعراض. والسبب في ذلك غير واضح – عدم تحمل الطعام ليس حساسية.

8.التعب وصعوبة النوم

أكثر من نصف الأشخاص الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي يصلون إلى مرحلة من التعب التي يمكن أن تمنعهم من النوم. ويمكن أيضا أن تترافق مع الأرق، والاستيقاظ المتكرر وعدم الراحة في الصباح.

9.القلق والاكتئاب

ومن غير الواضح ما إذا كانت أعراض متلازمة القولون العصبي هي تعبير عن الإجهاد العقلي وستريس، أو يجعل الناس أكثر عرضة للقلق والاكتئاب. أعراض القلق والقولون العصبي تعزز بعضها البعض في حلقة مغلقة.

أظهرت إحدى الدراسات أن مستويات هرمونات التوتر -الكورتيزول تمر بتغيرات كبيرة في المرضى الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي.

علاج القولون العصبي

في الواقع، لا يوجد حتى الآن أي علاج فعال يمكنه القضاء على مشكلة القولون العصبي، ولكن هناك بعض العلاجات التي يمكن أن تساعد في تخفيف الأعراض المرتبطة بالقولون العصبي.

العلاج القولون العصبي بالأدوية

تشمل بعض ادوية القولون العصبي الموصوفة خصيصاً للأشخاص المصابين بمتلازمة القولون العصبي ما يلي:

مضادات الكولين

يمكن أن تساعد الأدوية مثل الديكلومين في تخفيف تشنجات الأمعاء المؤلمة، والتي توصف أحيانًا للأشخاص الذين يعانون من نوبات الإسهال. هذه الأدوية آمنة بشكل عام، ولكنها يمكن أن تسبب الإمساك أو جفاف الفم أو عدم وضوح الرؤية

  • كولوفيرين د – Coloverin D: لعلاج تهيج وتقلصات الأمعاء، تحتوي المادة الفعالة على دايميثيكون Dimethicone للحد من الانتفاخ.
  • كولوفيرين أ – Coloverin A: لعلاج متلازمة القولون العصبي وأعراض التوتر العصبي في الجهاز الهضمي، يحتوي على مهدئ.
  • كولوفيرين – Coloverin SR: لعلاج متلازمة القولون العصبي وتقلصات الجهاز الهضمي، والتي يتم تمديد كبسولات تدار مرتين في اليوم لتخفيف المريض.

ألوسيترون من ادوية القولون العصبي

هذه الأدوية تساعد على تخفيف القولون وإبطاء حركة النفايات من خلال الأمعاء السفلى، ولكن لا يمكن وصف هذه الأدوية إلا من قبل الطبيب، ولا تؤخذ إلا بعد فشل العلاجات الأخرى، لأنها يمكن أن تؤدي إلى بعض الآثار الجانبية الخطيرة. شديدة في النساء اللواتي لم يستجبن لعلاجات أخرى ولكن لم تتم الموافقة على استخدامها فيما يتعلق بالرجال.

دواء الوكسادولين Eluxadoline 

الوكسادولين هو دواء القولون العصبي لتخفيف الإسهال عن طريق الحد من تقلصات العضلات وإفراز السوائل في الأمعاء، مع زيادة قوة العضلات في المستقيم، قد تشمل الآثار الجانبية الغثيان وآلام في البطن، والإمساك الخفيف، وقد ارتبط أيضا مع التهاب البنكرياس، والتي يمكن أن تكون خطيرة وأكثر شيوعا في بعض الأفراد.

مضادات الاكتئاب:

يمكن أن تساعد مضادات الاكتئاب في تخفيف آلام البطن الناجمة عن متلازمة القولون العصبي. في الواقع، هناك نوعان من مضادات الاكتئاب التي يمكن استخدامها. هذه الأدوية يمكن أن تساعد في علاج الاكتئاب وتمنع نشاط الخلايا العصبية التي تسيطر عليها. ومن الجدير بالذكر أن الطبيب سوف يصف جرعات منخفضة من هذه الأدوية للمرضى الذين يعانون من أعراض متلازمة القولون العصبي فقط دون أن يعانون من الاكتئاب. ومن الأمثلة على هذه الأدوية إيميبرامين (Imipramine) و ديسيبرامينور (Desipramineor) و نورتريبتيلين. الآثار الجانبية لهذه الأدوية تشمل عدم وضوح الرؤية، والدوخة، وجفاف الفم، والنعاس التي يمكن تجنبها عن طريق تناول الدواء قبل النوم

العلاج القولون العصبي بالأعشاب

شاي النعناع

يعتبر النعناع من أشهر الأعشاب لعلاج متلازمة القولون العصبي وأعراضه كذلك، فهو يعمل على استرخاء الجهاز الهضمي واسترخاء عضلاتك وعلاج مشاكله المختلفة، من المغص والانتفاخ والغاز والتشنجات المعوية.

وأظهرت إحدى الدراسات دور النعناع في علاج أعراض متلازمة القولون العصبي، حيث ثبت أنه يساهم في استرخاء عضلات الأمعاء ويعتبر طارد للغاز، أما بالنسبة لطريقة استخدامه يتم من خلال ما يلي:

  • يمكنك غلي أوراق النعناع والشراب مباشرة
  • نقع أوراق النعناع للحصول على الماء الدافئ ثم شرب لنقع.
  • أضف زيت النعناع إلى الماء الساخن.

 الزنجبيل:

يحتوي على العديد من المكونات النشطة، بما في ذلك الجنجرول gangrol والمركبات الحارة التي تسمى chagules الشجول  التي تساعد على تقليل التهاب الأمعاء والاسترخاء في عضلات الأمعاء.

الطريقة:

ضع 5-6 شرائح رقيقة من الزنجبيل في كوب، ثم صب الماء المغلي فوقها وتغطيتها وتترك لمدة 10 دقائق، ثم أضيفي العسل وقليل من عصير الليمون وشرب ثلاث مرات في اليوم.

أو تناول ملعقة كبيرة من الزنجبيل المبشور الطازج قبل وجبات الطعام، ويمكن أيضا استخدام مسحوق الزنجبيل في الطبخ.

يمكن للبالغين تناول 0.25-1 غرام من الزنجبيل الجاف يوميا

شاي الشمر

الشاي الشمر هو علاج يستخدم لطرد الغازات، والتخلص من الانتفاخ والعدوى المعوية. فإنه يريح عضلات الأمعاء ويعالج الإمساك.

في دراسة تبين أن خليط من زيت الشمر مع الكركم ساهم إيجابيا في علاج أعراض القولون العصبي. بعد ثلاثين يومًا، شعر المشاركون أن الأعراض قد اختفت، وبألم أقل في البطن وشعروا بمزيد من الراحة مع نوعية حياة أفضل.

وأظهرت دراسة أخرى أن خليط الشمر مع بذور الكراوية والنعناع ساهم بشكل كبير في علاج أعراض القولون العصبي، وعادة ما يتم إعداده باستخدام ملعقتين من مسحوق بذور الشمر مع كوب كبير من الماء الساخن ويترك لخلط جيدا لمدة عشر دقائق. أو من خلال استخدام أكياس الشمر.

الحلبة

الحلبة تزيل الأعراض المرتبطة القولون والتورم، ويسهل عملية إفراز. يمكنك أن تأخذ الحلبة يوميا لإزالة الانتفاخ وعلاج القولون.

العسل الأسود

يستخدم العسل الأسود في علاج الانتفاخ والتخلص من مشاكل القولون، حيث يعمل على الوقاية من العديد من الأمراض الأخرى، ويمكنك تناول ملعقة كبيرة منالعسل الأسود يومياً على معدة فارغة للتخلص من مشاكل القولون والأمراض المختلفة.

 البابونج:

يعتبر البابونج أحد الأعشاب المستخدمة في علاج العديد من الحالات الطبية، حيث أجريت دراسة، وأظهرت نتائجها أن البابونج يمتلك خصائص مضادة للالتهابات مع تأثير قوي، ويسهم في استرخاء عضلات الأمعاء وعلاج التشابك المعوي، ويساهم أيضا في استرخاء عضلات الأمعاء وعلاج التشابك المعوي، وطرد الغازات، ويتم إعداده من قبل؛ استخدام أكياس البابونج أو أوراقها طازجة أو جافة لصنع الشاي.

الطريقة:

  • صب الماء الساخن في كوب يحتوي على القليل من البابونج، وغطيه وتركه لمدة 10 دقيقة.
  • إضافة عصير الليمون أو العسل حسب الذوق، مع البابونج وشربه.
  • خذ هذا الشراب مرتين أو ثلاث مرات في اليوم بين الوجبات.

نظام الغذائي ونمط الحياة للقولون العصبي

يوصي عادةً الطبيب أخصائي المصاب بعض التغييرات في نظامه الغذائي، وذلك بسبب دور هذه الوجبات الغذائية في علاج الأعراض التي تسببها أحيانا هذه المتلازمة.

ومن الجدير معرفة أن لكل شخص قد يكون هناك نظام غذائي خاص به، وهذا قد يحتاج المريض إلى اتباع نظام معين لعدة أسابيع أو أيام للسيطرة على الأعراض سواء كانت تتحسن أم لا. يجب على طبيب استشارة بعض اختصاصي التغذية لهذا الغرض. النظام الغذائي الأكثر أهمية للمرضى الذين يعانون من IBS القولون العصبي عادة ما تشمل:

ركز على الألياف الغذائية

بشكل عام، توصي جمعية القلب الأمريكية بأن تكون الحصة اليومية من الألياف الغذائية للشخص الواحد حوالي 25 جرامًا، لدورها في تعزيز صحة الجهاز الهضمي.

الألياف الغذائية لديها العديد من الفوائد الصحية، أهمها المساهمة في علاج مشكلة الإمساك إذا حدثت، وهذا يعني الحد من بعض أعراض عدوى القولون العصبي. من الممكن العثور على الألياف الغذائية في الفواكه والخضروات المختلفة.

نظام غذائي منخفض الألياف

على الرغم من أن الألياف قد تساعد بعض الأشخاص المصابين بمتلازمة القولون العصبي، فإن زيادة تناول الألياف يمكن أن تزيد الأعراض سوءًا. إذا كنت مصابًا بالإسهال والغازات بشكل متكرر وقررت إزالة الألياف تمامًا من نظامك الغذائي، فحاول أولاً التركيز على مصادر الألياف القابلة للذوبان القابلة للدمج الموجودة في منتجات مثل التفاح والتوت والجزر والشوفان، وتشمل المصادر الشائعة للألياف غير القابلة للذوبان الحبوب الكاملة والمكسرات والطماطم والزبيب والقرنبيط والملفوف.

نظام غذائي خالي من الجلوتين

الجلوتين هو تلك المادة البروتينية الموجودة في حبوب القمح والشعير، وإذا كان الشخص لديه حساسية من هذه المادة فسيكون هضمها صعب وسببا في الشعور بالألم في القولون. لذلك مرضى القولون الذين لديهم حساسية من هذه المادة يجب أن يتبعون نظام غذائي صحي خالي من الجلوتين

الدهون الصحية

الدهون الصحية هي تلك الموجودة في المنتجات الطبيعية مثل زيت الزيتون والمكسرات مثل اللوز والفواكه مثل الأفوكادو والدهون الموجودة في الأسماك مثل سمك السلمون. جميع الدهون غير المشبعة، سهلة الهضم، مفيدة للقولون.

 افحص مستويات فيتامين د

وأشارت إحدى الدراسات إلى أن نقص مستويات فيتامين (د) قد يؤدي إلى تفاقم أعراض متلازمة القولون العصبي. وهذا يعني أنه إذا تم تشخيص إصابتك بمتلازمة القولون العصبي، فمن المهم التحقق من مستويات فيتامين (د)، وإذا كانت منخفضة، يجب أن تأخذ المكملات الغذائية التي تساعدك على رفعها، بعد استشارة الطبيب.

السيطرة على التوتر

الإجهاد يلعب دورا هاما في زيادة وشدة أعراض متلازمة القولون العصبي. هناك علاقة وثيقة بين الجهاز العصبي ووظائف الأمعاء، لذلك نمط الحياة المتوتر والتعرض الحالي للإجهاد يمكن أن يسبب زيادة في أعراض متلازمة القولون العصبي. العديد من العلاجات النفسية التي أثبتت جدواها والتي يمكن استخدامها لعلاج هؤلاء الأشخاص الذين تظهر أعراض القولون بسبب الإجهاد العاطفي. يمكن للمتخصصين تجربة هذه العلاجات، مثل العلاج السلوكي المعرفي الذي ساعد بشكل كبير في إدارة أعراض متلازمة القولون العصبي، بالإضافة إلى تقنيات التنويم المغناطيسي والاسترخاء مثل تمارين التأمل أو التنفس

الإقلاع عن التدخين

التدخين يؤثر على جميع أجزاء الجسم وليس فقط على الرئتين والجهاز التنفسي، لذلك استنشاق الدخان يمكن أن يؤثر على المعدة والأمعاء، ويسبب تهيج في الجهاز الهضمي، ويمكن أن يسبب الانتفاخ والانقباضات والغازات في المعدة، مما يساهم في تفاقم أعراض المعدة. متلازمة القولون العصبي، لذلك يمكن أن يساعد الإقلاع عن التدخين في تخفيف بعض أعراض متلازمة القولون العصبي.

تجنّب الأطعمة  فودماب

تجنب الأطعمة التي تحتوي على السكريات التي تسمى فودماب (FODMAP)، والتي تشمل الفركتوز واللاكتوز والفركتان وغيرها. ومن المُمكن أن تتواجد في الحبوب والخضروات والفواكه ومنتجات الألبان

كيف يشخص القولون العصبي

متلازمة القولون العصبي لا يعني أن لديك مشكلة عضوية في الجهاز الهضمي، وإنما هو خلل مؤقت في الجهاز الهضمي في بعض الحالات، ولكن لا يمكننا تشخيص حالة القولون العصبي إلا بعد الفحص السريري والمختبري للبراز لاستبعاد العضوية الأخرى وتشمل هذه الأسباب الأخرى الأميبا أو لإثنى عشر، وجود قرحة في المعدة وجود حصى في المرارة، وخاصة في النساء في سن 40 عاما.

الطبيب خير من يساعدك:

بعد أن يتأكد الطبيب من استبعاد الأسباب العضوية لاعتلال المعدة والأمعاء، سيبدأ بطرح أسئلة من نوع الأطعمة والمشروبات التي تظهر الحالة، وكذلك التأكد من أن نفسيتك هادئة وأنك لا تعاني من مشاكل نفسية، ومن ثم البدء في إعطائه نصائح وربما بعض الأدوية لحل المشكلة

أسباب أمراض القولون العصبي

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى متلازمة القولون العصبي وتؤثر معا. في مريض معين قد يكون هناك عنصر أكثر هيمنة التي تشكل حافزا لتطوير هذه المتلازمة.

وقد أظهرت الدراسات تغييرا في اتصال هرموني وعصبي يربط الدماغ والجهاز الهضمي وبين الجهاز الهضمي والدماغ، وأسباب التغيير يمكن أن تكون وراثية أو بيئية أو نفسية. أبرز أسباب العدوى:

  • اضطراب الحركة المعوية: مجموعة متنوعة من الاضطرابات الحركية في القولون والأمعاء الدقيقة، مثل الإسهال أو الإمساك.
  • زيادة الألم من جدار القولون، مع ضغط منخفض نسبيا قد لا يسبب الألم في الغالبية العظمى من الناس.
  • امتلاء المستقيم: أو أجزاء أخرى من القولون مع كميات صغيرة نسبيا من البراز، وتشكيل ضغط غاز منخفض نسبيا يمكن أن يسبب آلام في البطن والحاجة إلى التغوط المتكرر.
  • الأسباب النفسية والاجتماعية: أكثر من نصف المرضى الذين يعانون من القولون العصبي لديهم بالفعل مشاكل نفسية مثل الاكتئاب أو القلق، يمكن أن تؤثر على تحفيز الإحساس بالألم المريض.

الأسئلة الشائعة:

كيف يساعد تناول البريبايوتك في حال كنت أُعاني من متلازمة القولون العصبي؟

ج: الموز والبصل والثوم والكراث والهليون والخرشوف، وكذلك فول الصويا والأطعمة الكاملة، هي مصدر جيد للألياف البريبايوتيك. لا يتم هضم البريبايوتكس من قبل الأمعاء الدقيقة، ولكن تستخدم كوقود من قبل بكتيريا القولون. تساعد عملية التخمير هذه على زيادة عدد البكتيريا المرغوبة أو الجيدة في نظامنا الهضمي المرتبط بصحة أفضل وبدون متلازمة القولون العصبي.

كيف يرتبط الإجهاد والتمرين بمتلازمة القولون العصبي؟

ج: على الرغم من عدم وجود دليل واضح على أن الإجهاد والظروف المرتبطة بها مثل الاكتئاب أو القلق تسبب متلازمة القولون العصبي، يبدو أن الإسهال يزيد من تفاقم مشكل. لهذا السبب، من المهم تنظيم مستويات الإجهاد عند علاج متلازمة الأمعاء. ممارسة الرياضة تساعد على تحسين وظيفة الأمعاء وتحسين الراحة العامة، مما يساعد على التغلب على متلازمة القولون العصبي.

Leave A Reply

Your email address will not be published.